الداخلية السعودية: مقتل 3 مهربين باشتباكات مع الأمن

 

 

 

 

صرح المتحدث الأمني لوزارة الداخلية السعودية اللواء منصور التركي، بأنه في إطار مهام قوات حرس الحدود للمحافظة على حدود المملكة وتأمينها من أي تهديدات أمنية، فقد تمكن رجال حرس الحدود بالحد الجنوبي، من إحباط محاولات عدة لزرع ألغام أرضية وتهريب أسلحة وذخيرة وأكثر من نصف طن من الحشيش المخدر والقبض على المتورطين فيها وذلك بعد رصد محاولات المهربين لتجاوز الحدود ودخول المملكة، الأمر الذي استوجب التعامل مع الموقف وفقا لمتطلباته لدرء خطرهم ما أسفر عن القبض على 30 مهرباً، منهم 19 من الجنسية الإثيوبية، و7 من الجنسية اليمنية، و3 سعوديين، وشخص واحد مجهول الهوية، كما تم ضبط 1265 متسللاً بينهم 847 يمنياً، و309 إثيوبيين، و16 صومالياً. حسب ما أفادت وكالة الأنباء السعودية (واس).

وأضاف: “نتج عن تبادل إطلاق النار مع المهربين مقتل ثلاثة وإصابة اثنين، وضبط بحوزتهم ثمانية ألغام عسكرية أرضية، و23 قطعة سلاح مختلفة، و32160 طلقة حية، و607 كيلو غرامات من مادة الحشيش المخدر، فيما لم يتعرض أحد من رجال الأمن لأي أَذًى”.

وتابع: “تأتي هذه العملية في ظل ما تشهده حدود المملكة مع اليمن الشقيق من تهديدات أمنية، ومحاولات العناصر الإرهابية الاعتداء على المراكز الحدودية، والتسلل لزرع الألغام الأرضية، وتهريب المتفجرات والأسلحة والمخدرات، وما تمثله العناصر المتورطة في ذلك من تهديد مباشر لسلامة وأرواح رجال الأمن وزملائهم من القوات العسكرية وهم يؤدون مهامهم وواجباتهم في الذود عن الوطن”.

كما تؤكد أن قوات حرس الحدود لن تتهاون مع كل من يتم رصده متجاوزاً حدود المملكة إلى داخلها، وسيباشرون في تنفيذ التعليمات باستيقاف كل من يرفض الامتثال لنداءات وتعليمات رجال الأمن بالقوة الجبرية.

 

Comments