تزايد عدد السوريين العائدين إلى منازلهم

أعلنت المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة، الجمعة 11 آب 2017، أنّ أكثر من 600 ألف سوري عادوا لمنازلهم في الأشهر السبعة الأولى من هذا العام، وهو نفس العدد تقريباً الذي عاد على مدى عام 2016 كله، لكنّ النازحين الجدد ما زالوا يفوقونهم عدداً.

وتقول المنظمة إنّ الكثيرين يعودون لمواطنهم لتفقد أملاكهم أو لأنّهم كانوا في مناطق شهدت تدهوراً في الاقتصاد ومجالات أخرى.

وقالت المتحدثة باسم المنظمة أوليفيا هيدون في تصريح صحافي: “لا يمكن تأكيد أنّ حالات العودة طوعية أو آمنة أو مستدامة”.

وذكرت المنظمة أنّ 67% من حالات العودة هذا العام كانت لمحافظة حلب حيث استعادت قوات الحكومة السيطرة على الشطر الشرقي الذي كان تحت سيطرة جماعات مسلحة في كانون الأول.

وقالت هيدون إنّ معظم السوريين الذين عادوا لديارهم بين كانون الثاني وتموز وعددهم 602759 هم ممن نزحوا داخل البلاد أثناء الحرب، لكنّ الباقين ونسبتهم 16% عادوا من تركيا ولبنان والأردن والعراق.

وأوضحت أنّ العدد يقترب من عدد الذين عادوا لمنازلهم على مدى عام 2016 كله وهو 685662.

لكنّ هيدون قالت إنّ نحو 808661 تشردوا هذا العام “كثير منهم للمرة الثانية أو الثالثة”.

وفي المجمل لا يزال أكثر من ستة ملايين نازح داخل سوريا.

Comments