لقاء “القوات” ـ “التيار” الصباحي… لا عودة إلى الوراء؟

أشارت الوكالة “المركزية” إلى أنّه بعدما كثرت الخلافات بين طرفي “ورقة اعلان النوايا” على خلفية ملف البواخر والنزوح السوري وسفر بعض وزراء الحكومة الى دمشق والتعيينات، وفي وقت ارتفع منسوب الحديث عن طلاق بات شبه واقع بين التيار الوطني الحر والقوات اللبنانية، سُجّل اليوم لقاء صباحي جمع في منزل رئيس التيار الوزير جبران باسيل في اللقلوق، كلاً من باسيل ووزير الاعلام ملحم الرياشي والنائب ابراهيم كنعان، استمر أكثر من ساعتين، بحسب المعلومات.

وأفادت مصادر مطّلعة “المركزية” انّ الاجتماع يأتي في إطار التشديد على متانة العلاقة بين الحزبين رغم التباينات التكتية بينهما، وهو يمهّد للقاءات، على مستوى أرفع، ستعقد في المرحلة المقبلة لتأكيد قوّة التحالف الاستراتيجي، علماً انّ باسيل كان اشار في الساعات الماضية الى انّ “لا عودة الى التناحر في ما بيننا”.

Comments