هجوم كبير لـ”حزب الله” داخل الأراضي الإسرائيلية يوقع قتلى وجرحى وإسرائيل تردّ على لبنان

kassef

 

أكّد الجيش الاسرائيلي تعرّض آلية عسكرية لهجوم لقذيفة مضادة للدروع في منطقة جبل دوف في شمال اسرائيل على الحدود مع لبنان، إضافة الى هجوم كبير نفّذه “حزب الله” داخل الأراضي الإسرائيلية استهدفت قافلة للآليات العسكرية. الحصيلة بحسب معلومات أولية تشير الى مقتل 15 جنديًا إسرائيليًا وإصابة عدد آخر إضافة الى احتمال أسر جندي لدى الحزب.

الحادث جاء بعدما أفادت وسائل إعلام اسرائيلية بأنّ الجيش بدأ بالحفر على الحدود الشمالية قرب لبنان بحثا عن أنفاق محتملة لـ”حزب الله” في المنطقة.

وردًا على الهجوم، سقطت 13 قذائف أطلقت من إسرائيل على جنوب لبنان استهدفت محيط بلدة كفرشوبا وعند محيط مزرعة المجيدية.

ولاحقًا، أكّد “حزب الله” أنّ “مجموعة من شهداء القنيطرة في المقاومة الإسلامية قامت باستهداف موكب عسكري للعدو الإسرائيلي عند الحدود، بالأسلحة الصاروخية المناسبة، بحسب “بيان رقم 1” للحزب، ما أدّى الى تدمير عدد منها ووقوع إصابات عدّة في صفوفها.

بدوره، أوضح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أنّ إسرائيل مستعدة للرد بقوة بعد الهجوم على الحدود مع لبنان، وقال: “على من يختبر قواتنا في الشمال أن يتذكر ما حلّ في غزة، ومن سيتحدّى إسرائيل عليه تذكر ما جرى في صيف 2006″، مضيفًا أنصحكم بأن لا تجرّبونا”.

كذلك، أكّد رئيس جهاز الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية أمان عاموس يدلين أنّ ما حصل في مزارع شبعا خطير جداً ولا يمكن أن تمرّ عليه إسرائيل.

 

January 28, 2015 12:32 PM