الأسد يستعين بالمعتقلين لمواجهة “داعش”

isis-main-1

استقدمت قوات النظام تعزيزات من المجندين من صف الاحتياط الذين تم اعتقالهم أخيراً إلى مدينة دير الزور شرق البلاد.

وأفاد ناشطون ميدانيون لشبكة سوريا مباشر يأن العناصر الذين تم استقدامهم هم مدنيون مطلوبون للاحتياط، وتم اعتقالهم من مختلف المحافظات السورية ضمن حملة الاعتقالات الأخيرة التي قام بها النظام بعموم المناطق السورية الخاضعة لسيطرته، ويقدر عدد هذه العناصر بأكثر من 500 عنصر.

كما أن قوات النظام قامت بوضع العناصر الجديدة في معسكر الطلائع بحي الجورة الخاضع لسيطرة النظام في المدينة، ويجري تدريبهم على الأعمال العسكرية والقتالية ليتم زجهم بمختلف جبهات القتال بمحافظة دير الزور ضد مسلحي تنظيم “داعش”.

يذكر أن حملة اعتقالات واسعة بدأها النظام مستعيناً بقواه الأمنية وميليشيات الشبيحة ضمن المناطق الخاضعة لسيطرته، بهدف تغطية النقص الحاصل ضمن صفوف قواته، وسبق أن ذكرت عدة مصادر استلام عشرات المدنيين لحواجز قوات النظام ضمن المناطق الخاضعة لسيطرته ونقل عناصر جيش النظام إلى الجبهات الساخنة.