• Subscribe to newsletter

الأمطار تُغرق أجزاء من الفيليبين وتغلق الأسواق والمدارس

 

أدت الأمطار الغزيرة إلى حدوث سيول في بعض مناطق العاصمة الفيليبينية والأقاليم القريبة ما تسبب في إغلاق الأسواق المالية ومكاتب حكومية ومدارس اليوم مع اجتياح عاصفة جزيرة لوزون الرئيسية.

ورفع مكتب الأرصاد الجوية مستوى التحذير من العواصف في منطقة مانيلا و19 إقليما في لوزون مع وصول عاصفة مدارية مصحوبة برياح سرعتها 60 كيلومترا في الساعة قبل الظهر إلى إقليم كويزون الشرقي.

وقالت وسائل إعلام محلية “إن السلطات أصدرت أوامر إجلاء للسكان في بعض البلدات التي غمرتها مياه السيول في كويزون ولاجونا حيث ذكرت أنباء أن 13 شخصا مفقودون”.

وأضافت: “إن انهيارا أرضيا في تايتاي على بعد نحو 20 كيلومترا من مانيلا أودى بحياة شخصين على الأقل”.

وألغيت عدة رحلات جوية مع تحذير خبراء الأرصاد من مزيد من الأمطار خلال اليوم.

وعلقت سلطات النقل عمليات الموانئ في مدينة باتانجاس وفي لوسينا في كويزون.

وقال مكتب الأرصاد :”إنه يراقب الإعصار تاليم المحمل برياح تصل سرعتها إلى 120 كيلومترا في الساعة ويتجه صوب الطرف الشمالي للبلاد”.