• Subscribe to newsletter

شورتر: آن الأوان لمقاعد النساء

أكّد السفير البريطاني هيوغو شورتر أنّه حان الوقت لتمثيل 50 في المئة من الشعب اللبناني بأكثر من 3 في المئة في البرلمان للنساء، وقد آن الأوان لمقاعد النساء.

شورتر خلال الإحتفال بمرور مئة سنة على منح النساء حق التصويت في المملكة المتحدة، وبوجود أحزاب سياسية والناخبين والنساء الراغبات في تمثيل المرأة في البرلمان في الانتخابات المقبلة، في حضور وزير الدولة لشؤون المرأة جان اوغاسابيان وأكثر من سبعين امرأة، قال السفير البريطاني: “إنه عام رمزي للمرأة في المملكة المتحدة، وآمل أن تكون سنة رمزية للنساء في لبنان أيضا. قبل 100 سنة في هذا الشهر، تم منح النساء في المملكة المتحدة حق التصويت لأول مرة. ولم يكن هذا الاقتراع كاملا، إذ كان يحق فقط للنساء اللواتي تجاوزن الثلاثين عاما ولديهن ممتلكات حق التصويت. ولكن كانت لحظة بارزة مهدت لتغيير جذري: فبعد عشر سنوات، تم توسيع نطاق التصويت ليشمل جميع النساء اللواتي تجاوزن 21 عاما”.

وأشار شورتر إلى أنّ فإن المملكة المتحدة لا تزال على طريق التغيير، فهناك 9 من بين 28 وزيرا في مجلس الوزراء البريطاني هم من النساء، و 32 في المئة من أعضاء البرلمان هم من النساء.

وأضاف: “لبنان في تلك الرحلة أيضا، فالتصويت للنساء كان شعار الماضي، اليوم انها مقاعد للنساء في السياسة والتي تقاتل من أجل حقوقها. ولكنها تحتاج أيضا إلى من هم في السلطة ليكونوا على استعداد لتقاسم السلطة، لبناء مجتمع أفضل. ان المرأة ناجحة في جميع مناحي الحياة وليست الكفاءة أو عدم الإرادة التي تعوقهن”.