• Subscribe to newsletter

الجميل: لمعارضة مشروع البواخر لانه كارثة

أعلن رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل عن أن هناك عرضا بقيمة 800 مليون دولار لموضوع الكهرباء، والجزء الأول من الخطة كانت تقضي بموافقة مجلس الوزراء بلا أي مناقصة”، مؤكدا “اننا رفضنا العرض ورفعنا الصوت، وهذه الفضيحة أدت الى تراجع عملية التلزيم بالتراضي”.

وقال الجميل في مؤتمر صحافي: “تبين أن المهم هو أن تأتي البواخر وليس أن تأتي الكهرباء”، مشيرا الى ان “البواخر هي حل موقت، لكننا هنا ندفع ثمن باخرتين منذ 7 سنوات حتى الآن، فيما كان يمكن انشاء 5 محطات نووية لتصنيع الكهرباء”، مضيفاً “لم نباشر ببناء معمل جديد، واليوم يريدون استئجار باخرتين وزيادة الدين العام والعجز بموضوع كهرباء لبنان”.

واوضح ان “استئجار البواخر في العالم كله يكون لسنة او سنة ونصف لفترة مؤقتة لكن في لبنان هذه الفترة المؤقتة تمتد منذ 2011″، مشيرا الى انه “منذ تشرين الاول لم يقترح احدا اي خطة بديلة للكهرباء واليوم يريدون استئجار باخرتين وزيادة الدين العام والعجز”.

واشار الى انه “بحسب الخبراء فإن كلفة انشاء معمل بين 700 الف والمليون دولار بينما يفضلون استجرار البواخر بكلفة مليار و800 مليون دولار”. وقال: “بإمكانكم أن تشغلوا أزلامكم وأن ترفعوا دعاوى ضدنا لكننا لن نصمت”.

ودعا الجميل “وسائل الاعلام الى الاتصال بكل رجال الاعمال كي يطرحوا عليهم سؤالا عن كلفة الميغاواط اذا اردنا بناء معمل”، وقال: “اذا اردنا بناء معمل فالامر يحتاج بين السنة ونصف وسنتين ويمكن اعطاء عدة اسماء عن اختصاصيين”.

ورأى ان “الخزينة ستنفجر بوجه اللبنانيين اذا استمر الوضع على ما هو عليه، والتلزيم بالتراضي لن يمر وسنلاحقكم”.

وسأل: “لماذا لا نشتري البواخر وستبقى 700 مليون دولار ارخص من كلفة الايجار المطروحة علينا؟”، وقال: “أدعو كل أصحاب الضمير في مجلس الوزراء معارضة مشروع البواخر بموضوع الكهرباء لانه كارثة”، مضيفاً “دعوا القطاع الخاص يأخذ الموضوع على عاتقه ولا تصرفوا من الخزينة وتزيدوا الدين العام”.