IMLebanon

الراعي زار وزير خارجية قطر

استهل البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي اليوم الرابع والاخير من زيارته الرعوية الى دولة قطر، بزيارة وزير الخارجية القطرية الشيخ محمد بن عبدالرحمن الثاني الذي رحب بالراعي والوفد المرافق، مشددا على “اهمية الحفاظ على العلاقات الودية بين شعبي البلدين، والتطلع الى المزيد من النجاح”.

وأثنى بن عبد الرحمن على زيارة الراعي الرعوية الى قطر، مشيرا الى “الدور المهم الذي يقوم به الراعي على جمع كافة اطياف الشعب اللبناني سواء في لبنان او خارجه”.

وشدد على “ان المجتمع القطري هو مجتمع منفتح، وان الامير تميم بن حمد لا يسمح بأي تمييز بسبب دين او عرق او مذهب، بل كل ما يهم الدولة هو ان تعيش الجالية فيها بسلام وتوافق”.

بدوره، ثمن الراعي مبادرة الامير تميم بتقديم مساحة ارض لبناء اول كنيسة للموارنة في الدول العربية، منوها بحفاوة الاستقبال الذي تميزت به هذه الزيارة الرعوية، وشدد على “ضرورة توطيد اواصر العلاقة بين البلدين”، لافتا الى “تقدير الجالية اللبنانية لقطر على حسن معاملتها واحترامها لها بكل اطيافها”.