• Subscribe to newsletter

كاردل زارت مركزين للجيش في بعلبك ورياق: لتشكيل حكومة توافقية

زارت المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان بالإنابة برنيل دايلر كاردل قيادة فوج الحدود البرية الرابع للجيش اللبناني في بعلبك وقاعدة الجيش الجوية ومركز التدريب المركزي لإدارة الحدود في رياق.

وأشار مكتب كاردل، في بيان، إلى أنها “بحثت مع ممثلي الجيش اللبناني التقدم الجاري لتعزيز أمن الحدود وبسط سلطة الدولة على طول الحدود الشرقية، مشيرةً إلى التقدم الملموس الذي أحرزه لبنان مع إنشاء أربعة أفواج حدودية على طول الحدود الشمالية الشرقية، لافتةً إلى أن إدارة الحدود أساسية لبسط سلطة الدولة وسيادة لبنان على كل الأراضي اللبنانية”.

وقالت كارديل، بحسب البيان، إنه “كان واضحًا من زيارتي أن الجيش اللبناني يخطو خطوات كبيرة في هذا الاتجاه من خلال نشر أفواج الحدود البرية وإنشاء أبراج مراقبة تستخدم في سياق عمليات واسعة النطاق لمكافحة الإرهاب ومكافحة التهريب”.

وأضاف البيان أن “خلال زيارة لبرج المراقبة الحدودية في بعلبك، الذي تم تشييده أخيرًا بدعم من المملكة المتحدة، أقرّت كاردل بإنجازات الجيش، ولكن أيضًا بالحاجات اللوجستية والعسكرية المتبقية، مشجّعةً على تشكيل حكومة توافقية في أقرب وقت ممكن حتى يتمكّن لبنان من الاستفادة الكاملة من الدعم الدولي المنسق للجيش اللبناني والأجهزة الأمنية الأخرى من أجل أمن لبنان واستقراره على المدى الطويل. وإن إحدى أولويات الحكومة الجديدة ستكون تأييد مشروع استراتيجية متكاملة لإدارة الحدود”.

وأشادت كاردل بـ”العمل في مركز التدريب المركزي لإدارة الحدود في رياق الذي أنشئ في أيار 2018، بدعم من الشركاء الدوليين كندا والاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة والولايات المتحدة، لتعزيز القدرات البشرية للجيش اللبناني”.