الحكم على لبناني قتل 3 اشخاص في السويد

أصدرت هيئة محكمة الجنايات في بعبدا برئاسة القاضي محمد بدران وعضوية المستشارين القاضيين نضال الشاعر وشادي قردوحي حكما بالإعدام في حق المتهم م.ص. (لبناني – مواليد 1993 يحمل الجنسية السويدية) وخفضته الى الاشغال الشاقة المؤبدة، فيما برأت شقيقه م.ص.(مواليد 1992 يحمل الجنسية السويدية ايضا) على خلفية جريمة قتل ثلاثة أشخاص في منطقة أوديفالا غرب السويد في آذار من العام 2015 وهم: ع.فراج، ر.عزيز، و إ.تريسيلون.

وجرت محاكمتهما أمام المحاكم السويدية وصدر في حقهما حكم في تاريخ 22/10/2015 قضى بتجريم الأول بجنايتي القتل عمدا وترويج المخدرات وإعلان براءة شقيقه مما نسب اليه. وخلال المحاكمة، تمكن شقيقه من مغادرة السويد الى لبنان من طريق الدانمارك ثم تركيا، لكن مخابرات الجيش تمكنت من القبض عليه في شمال لبنان. وسندا الى عدم وجود معاهدة تسليم مجرمين بين لبنان والسويد، أحيل الموقوف المطلوب بموجب نشرة حمراء صادرة عن الانتربول على القضاء المختص بناء على تقرير النيابة العامة التمييزية.

وورد في حيثيات الحكم الصادر عن محكمة الجنايات، والذي يستند الى التحقيقات أمام السلطات القضائية السويدية والمبينة في متن الحكمين الابتدائي والاستئنافي وفي التقارير المرفقة بهما في تحقيقات القضاء اللبناني، تجريم المتهم الأول وإنزال عقوبة الإعدام به واستبدالها تخفيفا الى الأشغال الشاقة المؤبدة وإعلان براءة شقيقه، على أن يسددا بالتكافل والتضامن الى ورثة المغدور فراج الذين اتخذوا صفة الإدعاء الشخصي مبلغا وقدره 25 مليون ليرة لبنانية والى ورثة المغدور عزيز مبلغا مماثلا، وتضمين المتهم السابق الثاني الرسوم والنفقات كافة ورد سائر الأسباب والمطالب. وقد صدر الحكم وجاهيا في حق الثاني وغيابيا في حق الأول.