سوريا: العدوان الإسرائيلي من محاولات إطالة أمد الأزمة

اعتبرت وزارة الخارجية والمغتربين السورية أن “العدوان الإسرائيلي على الأراضي السورية مساء الجمعة يأتي في إطار المحاولات الإسرائيلية المستمرة لإطالة أمد الأزمة في سوريا والحرب الإرهابية عليها”.

ولفتت، في رسالتين وجّهتهما إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن الدولي، إلى أن “العدوان الجديد استهدف عددًا من المواقع في محيط مدينة دمشق وريفها، بصواريخ أطلقتها طائرات حربية إسرائيلية”، معتبرةً أن “استمرار إسرائيل في نهجها العدوانى الخطير هذا ما كان ليتم لولا الغطاء السياسي والعسكري والإعلامي الذي توفره لها الإدارة الأميركية”.

وطالبت مجلس الأمن بـ”الاضطلاع بمسؤولياته في حفظ السلم والأمن الدوليين، واتخاذ إجراءات حازمة وفورية لمنع تكرار هذه الاعتداءات الإسرائيلية” وأن “يفرض على إسرائيل احترام قراراته المتعلقة باتفاقية فصل القوات، ورفض ضم الجولان السوري المحتل”.

وأكدت أن “هذه المحاولات الترهيبية والاستفزازية الإسرائيلية الجبانة لن تثني سوريا عن تصميمها على التصدي لكل من يحاول الاعتداء على الشعب السوري”.