عسيران: الغارة الإسرائيلية على دمشق خرق للقرار 1701

اعتبر عضو كتلة “التنمية والتحرير” النائب علي عسيران أن “الغارة الجوية للعدو الاسرائيلي على دمشق عبر الاجواء اللبنانية، والجنوبية تحديدا، هي استمرار لاستباحة سيادة لبنان ولجر المنطقة الى حروب، ما يتوجب على الامم المتحدة وضع حد لهذه الاعتداءات السافرة، وأن يصدر مجلس الامن قرارا يدينها باعتبارها خرقا للقرار 1701 ويضع حد لها”.

وأضاف عسيران، في تصريح: “بدلا من ان تعمل الدول على اعادة الحياة الطبيعية الى سوريا، ها هم رؤساؤها مستمرون باستمرار الحرب العبثية على سوريا الشقيقة، التي عانت من العدوان الاسرائيلي المتواصل على ارضها وآخره ليل الأحد، ما يؤكد ضرورة تضافر الجهود الدولية والعربية لوضع حد لتلك الاعتداءات الإسرائيلية، خصوصا أن الحرب على سوريا كلفت الالاف من الشهداء ودمرت الحجر وشردت البشر”.

ورأى أن “الامم المتحدة امام امتحان لإعادة ثقة ابناء المنطقة بقراراتها”.