سرحان وفهد زارا متطوعي جمعية فرح العطاء

أعلن مجلس القضاء الاعلى في بيان أنه “زار وزير العدل القاضي ألبرت سرحان ورئيس مجلس القضاء الأعلى الرئيس الأول جان فهد متطوعي السبت جمعية فرح العطاء في قصر العدل في بيروت الذين يحضرون منذ أكثر من شهر ورشة عمل تطوعية من اجل اعادة تأهيل مستودع محفوظات محكمة التمييز في بيروت. وقد جالا داخل المستودع المذكور في الطابق السفلي من قصر العدل”.

ولفت بيان المجلس الى “ان مبادرة فرح العطاء جاءت بقرار من رئيس مجلس القضاء الأعلى بالسماح لمتطوعي الجمعية بتنظيم وترتيب محفوظات محكمة التمييز التي تحتوي على ملفات وقرارات تعود الى الخمسينيات من القرن المنصرم.
اطلع معالي الوزير والرئيس الأول على عمل الفرق المتخصصة في فرز الملفات وتوضيبها وترتبيها تمهيدا لتسليمها الى المساعدين القضائيين الذين كانوا جنبا الى جنب مع المتطوعين”.

واشار الى “انه بعد إنهاء عملية إعادة التأهيل ستتم جدولة الملفات وحفظها وفق الأصول المعمول بها في المحاكم والتقنيات الحديثة. إن عملية إعادة تأهيل مخزن محفوظات وملفات محكمة التمييز في بيروت من قبل متطوعي فرح العطاء هي تأكيد على إلتزامهم التعاضدي الوطني للتصدي لما يعيق عمل بعض المحاكم وذلك إيمانا منهم بالمواطنة الملتزمة وبأن القضاء هو رافعة الوطن ونهضته وقيامته. وأخيرا أثنى معالي وزير العدل على هذا النشاط كنموذج للمواطنة الصادقة والملتزمة مع التأكيد انه الاول من نوعه في قصور العدل، شاكرا فرح العطاء على مبادرتها وعلى استمرارية اعطاء مثل هذا الانموذج”.