IMLebanon

المرتضى: إيران دولة حضارة وإنفتاح!

كرم وزير الثقافة محمد وسام المرتضى في مكتبه بقصر الصنائع، المستشار الثقافي الايراني عباس خامه يار وقائد الاوركسترا الوطنية الايرانية “رودكي” برديا كيارس، بتسليمهما درعين تقديريتين مقدمتين من الوزارة، في حضور أعضاء الفرقة ووفد إيراني.

وشكر خامه يار لوزير الثقافة جهوده ورعايته فعاليات “أيام الفجر الثقافية” التي أقيمت في لبنان واستضافة الاوركسترا على مسرح قصر الاونيسكو.

بدوره، هنأ المرتضى، قائد الاوركسترا والاعضاء على العمل الفني الذي قدموه أمس على مسرح الاونيسكو، والذي “لاقى ردود فعل إيجابية ما زالت أصداؤها تتوالى من جميع من حضر الامسية”.

وقال: “إن وجود الفرقة في لبنان عكس صورة حضارية وبهية عن ايران وان الشباب الايراني يجب ان يفخر دوما، بأن ايران ساعدت لبنان ووقفت الى جانبه في أحلك الظروف على عكس دول أخرى كانت تستغل ضعفنا ونستجدي منها حمايتنا وأبدى انها لا تريد لنا الخير”.

وأضاف المرتضى: “إيران ساعدت لبنان ان يحيا حالة مفادها أن قوته هي في قوته خلافا” للذي كان سائدا من ان قوة لبنان في ضعفه. كما ساعدته على تحرير الجزء الاكبر من أرضه من الاحتلال الاسرائيلي، ولولا مساعدتها لما استطاع لبنان التغلب على المد التكفيري الذي لو قدر الله ونجح في مخططه لما كنا اليوم هنا معكم ولم يكن لأي لبناني مكان على هذه الارض. لقد دعمت إيران لبنان وساعدته للمحافظة على سيادته”.

وتابع: “العدو الاسرائيلي يشعر اليوم برهبة من قوة لبنان، تمنعه من الاعتداء على الاراضي اللبنانية أو على أي مواطن لبناني أو على ثروته النفطية، فقد أصبح لبنان دولة مستجمعة لمقومات السيادة”.