IMLebanon

رئيسي عن وفاة مهسا آميني: اطمئنّوا سيُفتح تحقيق!

شدّد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي اليوم على أنّ الجمهورية الإسلامية تتمتّع بحرية التعبير، لكنّ الاحتجاجات التي تشهدها الآن هي “أعمال فوضى” غير مقبولة، مضيفاً أنّه أمر بفتح تحقيق في وفاة الشابة مهسا آميني التي أثارت مظاهرات دامية.

وأضاف رئيسي في مؤتمر صحافي على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة: “يجب النظر في قضايا الحقوق في جميع أنحاء العالم بمعيار واحد. هناك حريّة تعبير في إيران لكنّ أعمال الفوضى غير مقبولة”.

كما أكد رئيسي أنّ وفاة آميني سيكون موضع “تحقيق”، لكنّه ندّد برياء القوى الغربية. وقال: “اطمئنّوا، بالتأكيد سيُفتح تحقيق”، موضحاً أنّ تقرير الطبيب الشرعي لم يُشر إلى انتهاكات ارتكبتها الشرطة.