IMLebanon

أزمة الكهرباء.. باقة حلول تنتظر العقول

  تُراوح خطة الكهرباء مكانها منذ العام 2010 عندما طرحها وزير الطاقة يومذاك جبران باسيل. ورغم انّ الوزراء المتعاقبين أعادوا تعويمها مراراً مع إدخال بعض التعديلات عليها وكان آخرها في الحكومة الحالية، الا انها لا تزال متوقفة بسبب بعض التفاصيل، منها معمل سلعاتا والهيئة الناظمة للكهرباء وغيرها. اليوم، وبعد أكثر من 10 سنوات على الخطة،… اقرأ المزيد

المرضى “يموتون” في منازلهم… والكارثة وشيكة

  القاسم المشترك بين القطاعات التي لا تزال تحظى بدعم مصرف لبنان، أي البنزين والقمح والدواء، يكمن في تباطؤ المركزي في دفع الاموال المستحقة للموردين بما يجعل هذه القطاعات عرضة للأزمات وتعاني شحاً. لكنّ خطورة تأرجّح قطاع الاستشفاء في هذه المعادلة تكمن في كونها تجعل المريض معلّقاً بين الحياة والموت. صحيح انّ مجلس الوزراء وافق… اقرأ المزيد

أزمة الخبز مجدّداً… الضيق آتٍ لا محالة

  أزمة الرغيف تقرع الأبواب مجدّداً، ويبدو أنّها ستستفحل في الايام المقبلة. فالمعطيات تشير الى انّ القمح المتوفر بالكاد يكفي 20 يوماً كحدّ أقصى، وهو يتناقص تدريجياً من المناطق. إذ بعدما علت الصرخة أمس الاول في البقاع، ستتمدد الأزمة لتشمل بقية المناطق تباعاً. واياً تكن الحلول والسرعة في معالجتها فالضيق آتٍ لا محالة. رغم التطمينات… اقرأ المزيد

القطاع السياحي الى الدولرة.. وطريقة الدفع اختيارية

    ملاقاة للموسم السياحي الواعد المتوقع هذا الصيف، ولمزيد من الشفافية في التسعير ولتأمين العملة الصعبة للقطاع السياحي الذي هو أحد أهم مصادرها، أصدرت وزارة السياحة أمس تعميماً سُمح بموجبه للمؤسسات السياحية بإعلان لوائح أسعارها بالدولار الأميركي، على أن تصدر الفاتورة النهائية مسعرّة بالليرة اللبنانية والدولار الاميركي، وعلى ان يُترك للرواد حرية اختيار طريقة… اقرأ المزيد

10 أيام مصيرية لتعديل المرسوم 6433

  قيل الكثير عن ترسيم الحدود البحرية، وعلت الأصوات والتحذيرات من خسارة لبنان لحصته في حقل «كاريش»، والتي كان يمكن ان يستعملها كورقة لتحصين موقفه التفاوضي. لكن الملف أُهمل بشكل متعمّد، حتى خسر لبنان معركة ترسيم الحدود وحقوقه البحرية من الخط 29. والواقع، انّ أي تفاوض في المستقبل سينطلق من الخط صفر الى الخط 23.… اقرأ المزيد

الدولار انخفض وأسعار السلع ستليه اعتباراً من الأربعاء

  مع انخفاض سعر الدولار في السوق السوداء بحوالى 29 في المئة في خلال ساعات، تبقى الانظار شاخصة على اسعار السلع وما اذا كانت ستتراجع بالنسبة نفسها التي تراجع فيها الدولار ام سيتحجّج التجار انهم اشتروا الدولار على 39 ألفاً؟ مع استقرار سعر الصرف في نهاية الاسبوع على حوالى 27 الفاً و500 ليرة، من المتوقع… اقرأ المزيد