IMLebanon

الكهرباء… سباق بين إعطاء الـ78 مليون دولار والانهيار

  أعطى مجلس الوزراء في جلسته الأخيرة موافقة مبدئية لتحويل مبلغ 78 مليون دولار أميركي لتشغيل معامل الكهرباء، الّا انّ هذه الموافقة لا تزال تحتاج الى اقتراحات من وزارة المالية حول آلية التمويل، وموافقة من مصرف لبنان لفتح الاعتماد. فهل تملك المؤسسة الوقت، خصوصاً وانّها باتت على شفير الانهيار؟ التخبّط مستمر في التعاطي بملف الكهرباء،… اقرأ المزيد

إنفراج قريب في أزمة البطاقات المصرفية

  هل يتصاعد الدخان الابيض اليوم من اجتماع المصرف المركزي ويستأنف قبول الدفع بالبطاقات المصرفية في محطات المحروقات والمتاجر والسوبرماركت، مع العلم انّ الاخيرة لوّحت امس برفض الدفع كلياً بالبطاقات المصرفية إذا لم يتمّ التوصل الى حل؟ يحاول المركزي في سياق سعيه الى تقليص الكتلة النقدية في السوق، إعادة فرض استعمال البطاقات المصرفية. وقد تجلّى… اقرأ المزيد

حرب أوكرانيا قضت على خطة الكهرباء

  هل تكون الأزمة الروسية الاوكرانية ذريعة إضافية لتأخير السير في خطة الكهرباء، خصوصاً ان الأرقام التي كانت موضوعة قبل ارتفاع اسعار المحروقات ما عادت تصلح اليوم مع اقتراب سعر برميل النفط من 120 دولاراً بما يفرض اعادة خلط اوراق الخطة التي بالأساس لم يكن مرضيّاً عنها؟ فاقَمَ ارتفاع اسعار المحروقات عالمياً أزمة الكهرباء، اذ… اقرأ المزيد

المولدات نحو التقنين القاسي وربما الاطفاء

    يبدو انّ شبح العتمة سيعود عمّا قريب. فلا خطة كهرباء قيد التنفيذ، ولا تحسّن في التغذية من خلال الاعتماد على الاردن ومصر في المدى المنظور، بل على العكس، إن ارتفاع اسعار المحروقات عالمياً سيزيد من فاتورة المولدات التي بدأت بالتقنين، وبعضها توقّف كلياً في اكثر من منطقة، لعدم قدرة المواطنين على مجاراة الارتفاعات… اقرأ المزيد

السلع تبدأ في الارتفاع تدريجاً بنسب مختلفة

    مع إصدار جدول جديد للمحروقات أمس يتضمّن زيادة في الاسعار، يمكن التأكيد ان اسعار السلع ستبدأ بالارتفاع تدريجاً إنما بنسَب مختلفة تتغيّر وفق حاجة كل سلعة لدى إنتاجها الى المحروقات. وفي الموازاة يبدأ أصحاب المولدات بالتقنين على التقنين لاستدامة توفير المحروقات. سجلت اسعار المحروقات محلياً، أمس، أوّل غيث الارتفاع المتوقع نتيجة ارتفاع اسعار… اقرأ المزيد

أزمة المحروقات: المشكلة في الأسعار

    حالة من الهلع عاشها المواطن خلال نهاية الاسبوع تمثّلت بالتهافت على محطات المحروقات خوفاً من انقطاع المادة، وذلك إبّان تصريح لممثل موزعي المحروقات فادي ابو شقرا يؤكد فيه انّ المخزون في لبنان لا يكفي لأكثر من اربعة أو خمسة ايام، فكانت النتيجة عودة مشهد الطوابير امام المحطات. تكرّر خلال نهاية الاسبوع مشهد طوابير… اقرأ المزيد