IMLebanon

رفع الدعم… بدأ

  بعد أكثر من سنة على انفجار الأزمة الاقتصادية بدأ البحث الجدي برفع الدعم عن المواد والسلع الإستهلاكية. البداية بحسب ما يرشح من الإجتماعات المتخصصة التي تعقد في السراي الحكومي مع ممثلي القطاعات الاقتصادية ما زالت خجولة. التركيز في المرحلة الأولى خصص للسلة الغذائية التي ستنخفض قيمتها الشهرية من نحو 220 مليون دولار إلى حدود… اقرأ المزيد

الأمن الغذائي يبدأ بدعم المزارع

  زراعة “البلكونات” أثبتت فشلها والمزايدات الشعبوية لم تُنتج إلا المزيد من ارتفاع الأسعار   إنتظر القاطنون في لبنان هذا الصيف تراجعاً ملحوظاً في أسعار المنتجات والسلع الزراعية الطازجة. البعض ذهب بعيداً بالإعتقاد ان منتجات الحيازات الكبيرة ستكسد، نظراً لتأمين المزروعات الفردية إكتفاءً ذاتياً. وهذا ما لم ولن يحصل، في حال استمرار إدارة الملف الزراعي… اقرأ المزيد

لبنان يتجرّع سمّ تغييب الإصلاحات ويرفض الدواء

  مليارات الدولارات أمّنها “صندوق النقد” لدول المنطقة للتعافي من الأزمات الإقتصادية في الوقت الذي تتسابق فيه دول المنطقة على تأمين التمويل اللازم من صندوق النقد الدولي لمساعدة إقتصاداتها في مواجهة ما تسببه كورونا، ما زال لبنان يسير في الإتجاه المعاكس. فَتح “الصندوق” خطوطاً إئتمانية سريعة بقيمة 80 مليار دولار، وتخصّصية بنحو تريليون دولار للتدخل… اقرأ المزيد

تنازع على مصلحة المضمونين فيما المطلوب… صدور التقرير

  إستهتار الدولة يفجّر الخلاف بين الهيئات الاقتصادية وشركات التأمين   أصاب إنفجار المرفأ أسس الهيئات الإقتصادية بخلل، وأظهر إنشقاقاً بين صفوفها المتراصة. فعلى خلفية الدفاع عن حقوق المتضررين المؤمّنين تعاظم الخلاف بين الهيئات الاقتصادية من جهة، التي اتفقت بمعظمها على مسك الملف واستقدام شركة أجنبية للتوسط في تحصيل تعويضات المؤمّنين وتأمين حقوقهم. وشركات التأمين… اقرأ المزيد

التوفير في التغليف… محدود

  دعم الصناعات الإبداعية غير التصديرية يؤدي حتماً إلى تراجع أسعار المنتجات المحلية   دفعت الأزمة الاقتصادية بالأغلبية الساحقة من المواطنين إلى البحث عن السعر الأدنى. وسواء كان المنتج غذائياً أساسياً أم كمالياً، فإن ما يحدد حجم الطلب عليه هو قيمته المادية. حتى لو كان ذلك في الكثير من الاحيان على حساب الجودة والتنمية المستدامة.… اقرأ المزيد

“القرض الحسن”… صرّافات “النقد الموازي”

    إعلان مؤسسة “القرض الحسن” التابعة لـ”حزب الله” وضع صرافات آلية لتسهيل خدمة “المودعين” معها، خبر يجافي المنطق الاقتصادي. فالمؤسسة ليست اكثر من “كونتوار” يقبل رهن الذهب مقابل إعطاء قرض مالي. وليكون لديها مودعون وصرافات آلية يستفيدون منها يجب ان تكون مؤسسة مصرفية مرخصة من مصرف لبنان وهيئة الأسواق المالية. وهذا ما لم يحصل”،… اقرأ المزيد