IMLebanon

مثلّث» عون… عودةٌ إلى زمن الوصاية؟

في موقفٍ لافت يكشف ترشيحه المُضمر لرئاسة الجمهورية وفق برنامجٍ تحت عنوان «التوفيق بين السنّة والشيعة»، أعلن رئيس تكتّل «التغيير والإصلاح» النائب ميشال عون ضرورة أن يكون ورئيس الحكومة السابق سعد الحريري والسيد نصرالله مثلّثاً «ثلاثيّ الأضلع». وهو ما أثار موجة من السجالات وردود الفعل استنكرت استبعاده للأفرقاء والطوائف الأخرى الأساسية، بما فيها الطائفة الدرزية،… اقرأ المزيد

دولة البيضتين

أيّاً كان موقف «أخوان الصفا»، وبعض الجاهلين والجاهليِّين من الرئيس ميشال سليمان، فإنّ الحكم على ولاية الحكم يحتاج الى إحاطة علمية شاملة تتناولها أقلام الإختصاصيين لا ألْسنة السفسطائيين (1). والحكم بالنهاية على من ولِّيَ الأحكام، ليس من شأن المحكومين بأحكام الآخرين، بل هو من شأن الحقيقة التي لا تخضع إلا لمشيئة التاريخ. على أن الإنصاف… اقرأ المزيد

تسع سنوات «توافق»… سنة أولى «حبّ»

تسع سنوات أغرقَ فيها العماد ميشال عون قوى «14 آذار» بكلّ فنون التوافق. تسع سنوات بلَغ فيها التوافق أشكالاً لم تعرفها الحياة السياسية في لبنان، لم يوفّر فيها الجنرال قوى «14 آذار»، وتحديداً تيّار «المستقبل»، وتعميماً الطائفة السُنّية، بكلّ العواطف الممكنة، من تحريض وتشهير وملاحقة للشهداء في أضرحتِهم. لم يسلم رفيق الحريري من لسانه، حين… اقرأ المزيد

عون يَطرح المثلّث ويُطيِّر ضلعَه المسيحي

  الأخطر في الفراغ الرئاسي هو عدم وجود أفُق زمني لانتخاب رئيس جديد. فقد يستمرّ الفراغ أسابيعَ أو أشهراً… ولا شيء، نظريّاً، يمنع استمرارَه لسنوات. فهل يُحكَم لبنان بالثنائية السُنّية – الشيعية حتى إشعار آخر؟ رفعَ العماد ميشال عون واحداً من شعاراته المثيرة: المثلّث الضامن للميثاقية، المتوازي الأضلاع، هو: أنا ونصرالله والحريري… أو لا أحد.… اقرأ المزيد

ألا يستحقّ شعب 14 آذار اعتذاراً من عون؟

  من حقّ أيّ سياسيّ إعادة النظر بمواقفه وفقَ متطلّبات كلّ مرحلة سياسية أو نتيجة تبدّل قناعاته، وعلى قاعدته محاسبته، واستطراداً الابتعاد عنه، ولكن ماذا عن الفريق المتضرّر من النهج الذي اتّبعه هذا السياسي أو ذاك، وهل يفترض التعامل معه وكأنّ شيئاً لم يكن؟ القضايا الوطنية يُفترض أن تعلو على الاعتبارات الشخصية، بمعنى أنّه طالما… اقرأ المزيد

اسرار الجمهورية

عند سؤال نواب في تكتل مسيحي عن كيفية سعيهم للتحالف مع تيار من أجل الرئاسة كانوا يتهمونه بالفساد والسرقة يجيبون: هذه تصرفات الأب وليس الإبن، ولا نريد أن نطبّق شعار «الآباء يأكلون الحصرم والأولاد يضرسون». قال مستشار مرجع سابق إن رئيس تكتّل سيكون «بيضة القبان» في المرحلة المقبلة، وأبدى ارتياحه لمسار العلاقة مع رئيس التكتل.… اقرأ المزيد