IMLebanon

مصادر في “14 آذار” عن الوزراء الجدد: النيّة شيء والإنجاز شيء آخر

لا تبدي مصادر سياسية في فريق «14 آذار» تفاؤلاً بأي قدرة لحكومة حسّان دياب على معالجة الأزمات، رغم الوعود التي قطعها الوزراء الجدد بالعمل على تغيير الواقع القائم، وأكدت لـ«الشرق الأوسط»، أن «النيّة شيء والإنجاز شيء آخر». وسألت: «هل تستطيع الحكومة لجم دور (حزب الله) التخريبي في المنطقة؟ ما موقفها من تفرّد الحزب بإعلانه الحرب… اقرأ المزيد

لقاء دياب والمفتي ينتظر توفّر أجواء إيجابية

كتب يوسف دياب في “الشرق الاوسط”:   تواجه الحكومة اللبنانية الجديدة ورئيسها حسان دياب، تحديات كبيرة داخلية وخارجية، ستصعّب مهمتها، وتعمّق الأزمات المالية والاقتصادية وحتى السياسية التي تتخبّط بها البلاد، وأبرزها القدرة على تهدئة غضب الشارع الذي يواصل انتفاضته منذ ثلاثة أشهر ونيّف، ومعالجة الانهيار الاقتصادي والمالي، وإعادة بناء الثقة مع المجتمعين العربي والدولي. وفيما… اقرأ المزيد

رهان على دور ناصيف حتي في تصحيح علاقات لبنان العربية

كتب خليل فليحان في صحيفة الشرق الأوسط: لعل ناصيف حتي هو أحد الوزراء الذين تنطبق عليهم صفة «الاختصاصي» التي أرادها رئيس الحكومة حسّان دياب لكل عضو في حكومته. فالوزير حتي يجمع الخبرة في العمل الدبلوماسي في جامعة الدول العربية عندما كان مستشارا لأمينها العام، كما كان مديرا لمكتب الجامعة في باريس وشغل منصب مدير مكتب… اقرأ المزيد

حذر وترقب في الأسواق المالية.. وزير المال  يحذر من إفلاس

كتب علي زين الدين في “الشرق الاوسط”: اتسمت ردود الفعل في الأسواق اللبنانية بالحذر والترقب لمعالم المرحلة التالية لتأليف الحكومة، فعوّضت أسعار سندات الدين الدولية جزءاً بسيطاً من خسائرها، وتواصل هبوط البورصة بقيادة الأسهم المصرفية الضعيفة، بينما تراجعت الضغوط نسبياً في سوق القطع، بانتظار استيعاب خلفية إعلان نقابة الصرافين تثبيت سعر شراء الدولار عند عتبة… اقرأ المزيد

دياب حذر من كارثة اقتصادية.. وغوتيريش تعهد دعم الإصلاحات

كتب نذير رضا في “الشرق الاوسط”: تصاعدت وتيرة الاحتجاجات العنيفة وسط بيروت أمس، تزامناً مع انطلاق الحكومة التي تألفت مساء أول من أمس. وتوسعت المواجهات بين المحتجين والقوى الأمنية إلى مداخل ساحة البرلمان، مما أسفر عن وقوع إصابات في صفوف الجانبين. ورشق المحتجون بالحجارة قوة كبيرة من مكافحة الشغب عندما تقدمت من جهة أسواق بيروت… اقرأ المزيد

الحراك يخطط لإسقاط الحكومة ويستعد لخطوات تصعيدية

كتبت بولا اسطيح في “الشرق الاوسط”: لم تفاجئ التشكيلة الحكومية التي أبصرت النور مساء الثلاثاء مجموعات المجتمع المدني التي كانت تعي أن المسار الذي تسلكه عملية التأليف سيؤدي، على حد تعبير قادتها، إلى تشكيل «حكومة محاصصة حزبية ومن غير المستقلين». هذه المجموعات تستنفر اليوم لتحديد خطواتها المقبلة والتي تتركز على إسقاط سريع للحكومة التي يرأسها… اقرأ المزيد