IMLebanon

«دعم القدرات الإنتاجية»: بَحصة تسند خابية؟

 فراس أبو مصلح النهوض بالقطاع الصناعي اللبناني يحتاج إلى الاستثمار في مشاريع صناعية كبيرة، غير أن «الدفعة الصغيرة» المتمثلة بتمويل الحكومة اليابانية لمشروع «دعم القدرات الإنتاجية» للمناطق الأكثر تأثراً بالنزوح السوري بمبلغ 600 ألف دولار أميركي، من شأنها أن «تساعد في الظروف الصعبة، في انتظار الحل السياسي»، قال وزير الصناعة حسين الحاج حسن، في… اقرأ المزيد

“حزب الله” يدرس قرارا بإلغاء كل الإفطارات

  ذكرت صحيفة “الأخبار” أنه في ضوء المعلومات الواردة، يدرس “حزب الله” ومرجعيات دينية شيعية قراراً يبدو وشيكاً بإلغاء كل الإفطارات التي تنظّم عادة في شهر رمضان، وذلك لتفادي أي خرق يمكن أن يقوم به انتحاري مزوّد بحزام ناسف، وستصدر في الأيام المقبلة بيانات تعتذر عن إلغاء إفطارات كان منظّموها قد باشروا بتوجيه الدعوات إليها.

تلزيمات وزارة الأشغال: مشاريع تتجاوز قيمتها 100 مليار ليرة خلال أسابيع

محمد وهبة خلال يومين فقط، لزّمت وزارة الأشغال العامة أكثر من 166 مشروعاً لتزفيت الطرق وتعبيدها. هذه عينة من مئات المشاريع المجزأة التي لُزّمت في الأسابيع الماضية لبضعة متعهدين محظيين. قيمة المشاريع الملزمّة تزيد على 100 مليار ليرة، ويتردّد أن المتعهدين يحصلون عليها، وفق توزيع مناطقي، وبعد زيارة «خاصة» إلى وزارة الأشغال «غازي مطرح غازي… اقرأ المزيد

الأمن أولاً: لا ممانعة تجارية وسياحية لـ«الفيز المسبقة»

محمد وهبة حتى مساء أمس، لم تسبب الأحداث الأمنية المتتالية تداعيات كبيرة سياحياً، على عكس ما يحصل في القطاع التجاري الذي يشعر بالإحباط، إلا أن هذه الأحداث فتحت الباب أمام نقاش من نوع آخر يهم العاملين في مجال السياحة والتجارة أكثر من غيرهم، وهو باب التأشيرات المسبقة. الأمن العام يطلب الغاء هذه التأشيرات للرعايا الخليجيين،… اقرأ المزيد

لا علاج جذريّ لمستشفى الفقراء

محمد وهبة منذ أكثر من 10 سنوات، ومستشفى بيروت الحكومي الجامعي يعاني. إيراداته لا تكفي لتغطية مصاريفه. معادلة لم تنتج سوى أزمات متتالية في المستشفى بين إدارته وموظفيه وبين سلطة الوصاية، أي وزارة الصحة. دخلت السياسة إلى أضلع هذا المثلث وأطاحت الرئيس السابق للمستشفى ليعيّن بدلاً منه فيصل شاتيلا المحسوب على تيار المستقبل، فأصبح المستشفى… اقرأ المزيد

ندرة الأمطار: الثروة الحيوانية في خطر

رامح حمية وكأن موعد الحصاد قد آن أوانه، قبل حلول «تموز الحصيدي». حقول القمح والشعير في البقاع، توغّل فيها اللون الأصفر واليباس على مرأى من عيون زارعيها، وقبل أن تظهر فيها سنابل الرزق الملأى بالحبيبات الذهبية. السبب في ذلك واضح، ولم يعد خافياً على المزارعين البقاعيين. إنها ندرة الأمطار هذا العام، وموجة الجفاف الناتج من… اقرأ المزيد