مقتل جندي أفغاني أصاب 3 عسكريين أميركيين

 

 

 

أصيب 3 جنود أميركيين بجروح، الأحد 19 آذار، بعدما فتح جندي أفغاني النار عليهم في قاعدة بإقليم هلمند جنوبي البلاد، قبل أن يقتل برصاص زملائه.

وقالت بعثة التدريب والمساعدة، التي يقودها حلف شمال الأطلسي “الناتو”، إن الجنود يتلقون العلاج من دون الإفصاح عن طبيعة الإصابات.

ومن ناحيته، قال متحدث باسم الجيش الأفغاني في جنوبي البلاد إن الجندي الذي يعمل في صفوف القوات الخاصة الأفغانية قُتل بالرصاص بعد إطلاقه النار في قاعدة “كامب شوراب” الجوية.

وفي أيار الماضي، قتل جنديان رومانيان وأصيب ثالث بعدما أطلق عضوان بوحدة محلية للشرطة الأفغانية النار على جنود رومانيين كانوا يدربونهم.

وكانت الهجمات التي يشنها الجنود الأفغان على القوات الدولية مشكلة كبرى قبل سنوات عدة، لكنها تراجعت إثر تحسين الإجراءات الأمنية وانخفاض عديد القوات الأجنبية.

وانسحب معظم القوات الأجنبية من أفغانستان نهاية 2014، لكن لا يزال هناك نحو 13 ألف جندي تحت قيادة “الناتو” لتقديم المشورة والتدريب للقوات الأفغانية التي تقاتل تمردا متجددا لحركة طالبان.

Comments