النابلسي: لا ثقة بين المواطن والسلطة

afif-naboulsi

 

أعلن الشيخ عفيف النابلسي أنّ “لا ثقة بين المواطن والسلطة، ولا احترام متبادل بينهما، لأن السلطة التي يفترض أن ترعى أبناءها وتعتني بهم وتحميهم، لا تفعل سوى تمرير الصفقات بين أعضائها عندما يسترخي المواطن، أو حمل الهراوات عندما يصرخ من ألم الحرمان”.

النابلسي، وفي خطبة الجمعة، استغرب “كيف يتقدّم بلد تقوم سلطته على السرقة أو القمع، وكيف يعيش المواطنون الكرامة وأبسط متطلبات الحياة لا تتوفر إلا بالمسألة والاستجداء والاستعطاء المذل”، معتبرا انه “من خمسة وعشرين عاما لم تشرق شمس الحياة الكريمة، رغم الوعود الكثيرة من المسؤولين، فلا قطاع من القطاعات العامة إلا وقد ضرب، من قطاع الكهرباء إلى الماء إلى الصحة إلى الزراعة، ليبقى المواطن على أبواب الزعامات يستعطي وظيفة أوحبة دواء أو شربة ماء”.

وأشار الى أنه “إذا كان المسؤولون في السلطة حريصين على أمن البلاد، فهذا الحرص لا يكون حقيقيا وصادقا إلا من خلال الالتزام بالقوانين التي تسمح بتحريك العجلة الاقتصادية وحل الملفات الاجتماعية”.

ودعا الفلسطينين إلى التحرك والدفاع عن المقدسات لكي تبقى فلسطين أرض القداسة وقبلة المؤمنين.

 

September 18, 2015 02:38 PM