• Subscribe to newsletter

التشريح يكشف… كريس كورنيل إنتحر شنقاً!

أعلن مكتب الطب الشرعي في مقاطعة وين أنّ مغني الروك الأميركي كريس كورنيل مغني فريق “ساوند غاردن” توفي بعد انتحاره شنقاً.

وعثر على كورنيل، المولود في سياتل، ميتاً في حمام غرفته بفندق في ديترويت مساء الأربعاء 18 ايار، بعد ساعات من إحياء “ساوند غاردن” حفلاً في المدينة.

وقال مكتب الطب الشرعي في بيان بعدما أجرى تشريحاً مبدئياً للجثة: “تحدّد سبب الوفاة بأنّه انتحار شنقاً.. لم يكتمل تقرير التشريح بعد”.

وذكر بريان بومبري، وكيل كورنيل، في وقت سابق، أنّ وفاة المغني كانت “مفاجئة وغير متوقعة”.

ولفت متحدث باسم شرطة ديترويت الى أنّ أحد أصدقاء كورنيل استدعى أفراد الشرطة إلى الفندق قرب منتصف الليل.

وقال المتحدث دان دوناكاوسكي: “عندما دخل الضباط إلى الغرفة وجدوا كريس كورنيل ملقى في الحمام… وقد فارق الحياة”.

وكان كورنيل قد كتب في تغريدة على “تويتر” في وقت سابق يوم الأربعاء: “أخيراً عدت إلى مدينة الروك”.

وكتب في تدوينة على “فايسبوك” يوم الثلاثاء قائلاً: “أكثر شيء أتطلع إليه، لأنّي أقوم بجولات كثيرة لاسيما في العامين الأخيرين بمفردي، هي الصداقات الحميمة”.

وكانت “ساوند غاردن” في خضم جولة أميركية.