• Subscribe to newsletter

الحريري يتحضّر للمهمة “الصعبة” في واشنطن

رأت أوساط سياسية لصحيفة “الراي” الكويتية أن رئيس الحكومة سعد الحريري لن يكون أمام مهمّة سهلة في زيارته لواشنطن نهاية الأسبوع المقبل حيث سيلتقي الرئيس دونالد ترامب وكبار المسؤولين، لا سيما بإزاء عنوانيْن متداخليْن يتمحوران حول قلق الإدارة الأميركية حيال النفوذ الإيراني في لبنان الذي تسعى الولايات المتحدة لمحاصرته عبر تضييق الخناق المالي على «حزب الله» من خلال مشروع العقوبات الجديد الذي سيسلك طريقه عبر الكونغرس والذي سيحاول رئيس الحكومة «التقليل من أضراره» على لبنان الرسمي، ساعياً الى «الفصل» بين «حزب الله» والدولة، والإضاءة على مخاطر عدم تحييد القطاع المصرفي عن العقوبات او استهداف شخصيات رسمية.

وسيكون ملف النازحين أيضاً بنداً رئيسياً في محادثات الحريري بعدما جعله «حزب الله» وبعض الأفرقاء الداخليين القضية «رقم واحد» تحت عنوان «حان وقت العودة» وسط خلاف حول آلية تحقيقها، أي عبر تنسيق الحكومة مع النظام السوري كما يطالب الحزب ولا يمانع فريق رئيس الجمهورية ميشال عون، أو عبر الأمم المتحدة كما يصرّ رئيس الحكومة وأطراف آخرين على ان تكون العودة الى مناطق آمنة تحدّدها المنظمة الدولية.