• Subscribe to newsletter

ماذا يقلق غوارديولا؟

أبدى بيب غوارديولا، مدرب مانشستر سيتي، متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز، تخوفه من تعثر “السيتزن” في السباق على اللقب، رغم أن مصيره يبقى بيده خلال هذه المرحلة المتأخرة من الموسم.

وينفرد مان سيتي، بكل جدارة، بصدارة البريميرليغ متفوقا بفارق 13 نقطة على أقرب ملاحقيه مانشستر يونايتد، قبل آخر 6 جولات من الموسم، لكنه تعرض مؤخرا لثلاث هزائم متتالية في كل البطولات، ومن ثم يشعر غوارديولا بالقلق على فريقه.

وأضاع مانشستر سيتي فرصة لحسم اللقب المحلي عندما أهدر تقدمه بهدفين وخسر 3-2 أمام جاره مان يونايتد في الأسبوع الماضي، كما خسر ذهابا وإيابا في دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا أمام المنافس المحلي ليفربول.

وعن ذلك قال المدرب الإسباني “في كرة القدم يمكن أن يحدث هذا. بالتأكيد ممكن وأنا أؤكد لكم”.

وأضاف “مصيرنا في أيدينا وهذا شيء جيد. لكننا وخلال أسبوع واحد خسرنا ثلاث مباريات، وبالتالي فإنه يتعين علينا التركيز على أدائنا”.

وسيكون بوسع سيتي ضمان الفوز بلقب الدوري للمرة الثالثة في سبعة أعوام، إذا فاز على توتنهام وخسر ملاحقه المباشر يونايتد أمام وست بروميتش ألبيون، لكن غوارديولا لا يتوقع هزيمة فريق المدرب جوزيه مورينيو.