• Subscribe to newsletter

أكثر من 800 قذيفة بهجوم عنيف على ريف القنيطرة

أعلن مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن أن “قوات النظام والمسلحين الموالين لها بدأوا بتنفيذ هجوم عنيف على منطقة ريف القنيطرة، حيث تدور اشتباكات عنيفة مع الفصائل”، حيث سيطرت على أولى البلدات في ريف القنيطرة جنوبي البلاد.

وأشار عبد الرحمن إلى أن المنطقة “استُهدفت بأكثر من 800 قذيفة مدفعية وصاروخية، وعلم المرصد السوري أن قوات النظام تمكنت من التقدم والسيطرة على بلدة مسحرة، الواقعة في القطاع الأوسط من ريف القنيطرة، فيما لم ترد معلومات عن الخسائر البشرية حتى اللحظة”.

ولفت إلى أن القصف طال كذلك بلدات في محافظة درعا لمجاورة للقنيطرة.

وكانت الفصائل المعارضة في مدينة درعا بدأت بتسليم سلاحها الثقيل للنظام، ما يمهد لاستعادته السيطرة على كامل المدينة بموجب اتفاق أبرم مع روسيا.

وإلى محافظة درعا، توجد في الجنوب السوري محافظة السويداء، التي تسيطر عليها قوات النظام بالكامل، والقنيطرة التي تسيطر الفصائل المعارضة على نحو 70% منها، وفق المرصد.

وتكتسي محافظة القنيطرة حساسية خاصة نظرًا لأنها تضم هضبة الجولان التي تحتلها إسرائيل.