ضابط فلسطيني غادر “بلا رجعة”

كشفت صحيفة “الأخبار” في عددها الصادر الجمعة الواقع في 17 آب 2018 ضمن زاوية “علم وخبر” أن المسؤول الأمني في سفارة دولة فلسطين العميد إسماعيل شرّوف غادر الأراضي اللبنانية لـ«أسباب أمنية» إلى غير رجعة، من دون أن توضح السفارة الفلسطينية الأسباب لمن راجعوها بشأن التواصل مع الضابط المذكور.

وكانت التحقيقات التي أجرتها المحكمة العسكرية في بيروت قد أظهرت أن شرّوف كان قد لعب دور «المرجع الأمني» الذي أبلغ ناشطة افتراضية لبنانية مؤخراً (برّأها القضاء من جرم التعامل مع إسرائيل مؤخرا)، بأن تمضي في تواصلها إلكترونياً معَ ضابط في الجيش الإسرائيلي، من دون الرجوع الى السلطات الأمنية اللبنانية.