• Subscribe to newsletter

مصابون في انفجارات غاز في بوسطن

أصيب ستة أشخاص على الأقل وصدرت أوامر لمئات بمغادرة منازلهم بعد سلسلة انفجارات بلغ عددها 70 هزت ثلاث مناطق سكنية قرب بوسطن في الولايات المتحدة، بحسب ما ذكر مسؤولون محليون.

وكافح رجال إطفاء حرائق في لورانس وآندوفر ونورث آندوفر على بعد حوالي 40 كيلومترا إلى الشمال من المدينة الأمريكية. واكتنف الظلام الشوارع حيث اضطرت السلطات لقطع الكهرباء وتعطيل خدمات الغاز في مسعى لوقف اندلاع مزيد من الحرائق.

وذكرت إدارة بلدة آندوفر، في بيان، أن ثلاثة أشخاص على الأقل، بينهم رجل إطفاء، أصيبوا في البلدة. وقالت المتحدثة باسم مستشفى لورانس العام جيل مكدونالد هالسي إن ستة أشخاص يجري علاجهم بالمستشفى. ولم يتضح على الفور ما إذا كان أحد من أولئك الذين يعالجون من آندوفر.

وأشارت شرطة ولاية ماساتشوستس إلى أنها رصدت ما مجموعه 70 من الحرائق أو الانفجارات أو حالات انتشار رائحة غاز.

واستبعدت السلطات وجود أي دلائل تشير إلى شبهة أي عمل متعمد. وذكرت إذاعة “دبليو.بي.زد نيوز” التي تعمل في بوسطن أن الانفجار الأول كان سببه ضغط زائد بأحد خطوط الغاز.

وقال متحدث باسم إدارة سلامة خطوط الأنابيب والمواد الخطرة في وزارة النقل الأميركية إنها تنشر فريقا لدعم جهود الاستجابة للطوارئ بالولاية.