• Subscribe to newsletter

للمرة الثانية… إلغاء لقاء “سيدة الجبل”

أشار “لقاء سيدة الجبل” في بيان إلى أنه “للمرة الثانية، تمنع قوى الأمر الواقع الظلامية إنعقاد خلوة لقاء سيدة الجبل في بيروت. فبعد مراسلات موثقة مع إدارة فندق روتانا – جفينور، حيث اتفقنا على الموعد وأوضحنا العنوان السياسي للخلوة وهو “رفع الوصاية الايرانية عن القرار الوطني دفاعا عن الدستور وحماية للعيش المشترك”. وبعد تسديد جزء من المترتبات المالية، تبلغنا اليوم من إدارة الفندق، ومن دون أي تفسير، إلغاء موعد الخلوة”.

وأضاف البيان: “أمام إصرار السلطة والقوة التي تديرها على الإلغاء، يعقد لقاء سيدة الجبل مؤتمرا صحافيا غدا الجمعة الواقع فيه 12 تشرين الاول 2018 في مقر نقابة الصحافة في بيروت عند الساعة الحادية عشرة صباحا، يتحدث خلاله رئيس اللقاء الدكتور فارس سعيد عن ملابسات القمع والخطوات اللاحقة”.

وبدوره، اعتبر النائب السابق فارس سعيد ان “سكوت السلطة عن تكرار الغاء خلوة سيدة الجبل يجعل منها شريكة في قمع الحريات”.

وقال سعيد عبر حسابه على “تويتر”: سأتكلم عن موضوع محاصرة الخلوة من نقابة الصحافة غداً الساعة 11، الشكر للصديق ميشال غبريال المرّ الذي وضع مجمّع الـ MTV بتصرّف خلوة سيدة الجبل، ستبقى الـ MTV صرحاً حرّاً وسندرس الإقتراح”.