ماكرون رفض الإجابة على أسئلة بشأن وقف مبيعات الأسلحة للسعودية

رفض الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الرد على أسئلة بشأن وقف مبيعات الأسلحة للسعودية، على الرغم من دعوة ألمانيا شركاءها في الاتحاد الأوروبي أن يحذو حذوها في وقف صادرات الأسلحة للمملكة.

وسأل صحافيون ماكرون خلال زيارة لمعرض دفاعي بحري عما إذا كانت فرنسا ستحذو حظ ألمانيا في وقف مبيعات الأسلحة للرياض بعدما اعترفت بمقتل الصحافي جمال خاشقجي في قنصليتها في اسطنبول.

وقال ماكرون للصحافيين: “لا علاقة لهذا بما نتحدث عنه. لا شيء. لن أجيب على هذا السؤال. أنا آسف، وما دمت في السلطة سيكون الأمر على هذا النحو سواء راق ذلك للناس أم لم يرق”.

وأضاف، بعدما سأله صحافي آخر في الشأن نفسه: “ليس لأن أحد الزعماء يقول شيئًا على أن أتجاوب معه. لذلك لن أرد على ذلك”.

وكانت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل وصفت، الاثنين، قتل خاشقجي بالـ”وحشي“ وتعهدت بوقف كل صادرات الأسلحة للسعودية للرياض إلى أن تتضح ملابسات القضية.