• Subscribe to newsletter

باكستان تفرج عن مسيحية اتهمت بالتجديف رغم احتجاجات

أعلنت السلطات في باكستان إطلاق سراح المسيحية آسيا بيبي، التي أثارت تبرئتها من تهمة التجديف وازدراء الديانة الإسلامية قبل أسبوع احتجاجات شلت البلاد طوال ثلاثة أيام. وقد تلقى سجن “مولتان” وسط باكستان أوامر بإخلاء سبيلها وذلك بعد مطالب بالإفراج عنها من قبل أفراد عائلتها وداعميها.

وقالت وزارة الخارجية الباكستانية الخميس إن آسيا بيبي التي تمت تبرئتها من تهمة التجديف وحكم الإعدام بعد ثماني سنوات في السجن، أطلق سراحها لكنها لا تزال في باكستان بعد أن نقلت جوا خارج مدينة مولتان حيث كانت مسجونة.

ونفى المتحدث باسم وزارة الخارجية محمد فيصل تقارير إعلامية ذكرت أن آسيا بيبي غادرت البلاد مؤكدا لوكالة الأنباء الفرنسية “إنها لا تزال في باكستان”.

وكان محاميها قد كتب في رسالة “تم الإفراج عنها. قيل لي إنها استقلت طائرة ولكن لا أحد يعلم أين وجهتها”، فيما أوضح مسؤول في إدارة السجون أن الأمر الإفراج عنها وصل الأربعاء.