نتائج كارثية لتحليل كبيس اللفت: تسميم حقيقي للبنانيين؟

بعدما اخذت عينات من “كبيس اللفت” من 10 اماكن مختلفة من لبنان الذي يجري تلوينه بصبغة صناعية، أعلنت مصلحة حماية المستهلك ان النتائج اتت كارثية وتظهر استخدام المادة السرطانية Rhodomine B بشكل كثيف، معتبرة “اننا امام تسميم حقيقي للبنانيين”.

واشارت الجمعية التي عقدت مؤتمرا صحافيا الى أنها تحركت واعلمت كلا من وزارة الصحة والصناعة للتحقق من الامر واتخاذ الاجراءات الضرورية، موضحة لن الوزارات المعنية لم تفعل شيئا حتى الساعة.

وتعليقا على ملف الكهرباء، اعتبرت الجمعية ان الحكومة تتهرب من مسؤولياتها الاساسية لتعلن انتصارا وهميا لن يؤمن الكهرباء ولن يخفف من الفواتير، بل ما جرى اعطى التحرك الحكومي لاصحاب المولدات الاعتراف والشرعية التي لطالما سعى اليها وفوقها اكثر من 120 مليون دولار كمبلغ ثابت يدفعه اللبنانيون سنويا.