المرعبي: انتهاكات النظام السوري حدّت من عودة اللاجئين

كشف وزير الدولة لشؤون النازحين معين المرعبي أن انتهاكات النظام السوري حدت من وتيرة عودة اللاجئين السوريين المقيمين في لبنان.

وأضاف المرعبي، في حديث إلى وكالة “أسوشيتد برس”، أن 20 لاجئًا سوريًا قتلوا منذ أن بدأ اللاجئون السوريون في العودة من لبنان حزيران الماضي. وقال: “ما نحن متأكدون منه هو وقوع 20 حالات قتل، وهناك ثلاث حالات وثقتها شخصيًا وتحدثت مع أقاربهم “.

وبيّن أن الانتهاكات تشمل الاعتقال أو الإجبار على الالتحاق بالجيش، معتبرًا أن هذه الانتهاكات تثني بقية اللاجئين السوريين المقيمين في لبنان عن العودة.

ولفت إلى أنه منذ حزيران الماضي عاد 12 ألف لاجئ سوري، وهو رقم يقل كثيرًا عن ذلك الذي أعلنته مديرية الأمن العام، إذ تقول إن 87 ألف لاجئ عادوًا.

وأوضح المرعبي أن بعض أولئك الذين جرى تسجيلهم كعائدين يتنقلون بين البلدين المتجاورين.