ميفوق تتحضر لاكبر “Bûche de Noël” في العالم

اعلن نادي عشتروت – ميفوق القطارة التحضير لأكبر “Buche de Noêl” في العالم بعنوان: “ميفوق بتتحدى الصين”. وشارك في المؤتمر، عدد من رؤساء البلديات والمخاتير وفاعليات سياسية.

وقال رئيس النادي الدكتور بشير الياس في وقال: ” شاءت الصدفة أن يكون التحدي الذي نخوضه اليوم كنادي ميفوق أولا وكلبنان ثانيا ضد دولة الصين، التي تتصدر المرتبة الأولى لغاية اليوم كأطول كعكة ميلادية في العالم”

وأوضح الياس “أنه تم اختيار هذا الحدث تحديدا، إطلاقا واحتفاء باليوبيل الذهبي لنادي عشتروت بخاصة أن بلدة ميفوق هي بلدة البطريركية الأولى، ونسبة إلى أهمية المواقع الأثرية والسياحية التي تحتويها”.

وأردف: “واجبنا كجمعيات ثقافية واجتماعية ورياضية أن نجذب كل اللبنانيين إلى بلداتهم وتحفيز الاهتمام الرسمي لها. همنا اليوم أن نضع بلدة ميفوق على الخارطة السياحية المحلية والعالمية، من خلال دخولها العالم عبر بوابة غنيس للأرقام القياسية. أما هدفنا الأهم من خلال تنظيم أطول كعكة ميلادية، هو أن نبث فرح العيد في نفوس أكبر عدد ممكن من الناس، خاصة الأشخاص غير المقتدرين إذ إن قيم العيد هي المحبة والفرح والعطاء.”

ولفت إلى “ضرورة صنع قالب حلوى لكسر الرقم القياسي، ستوزع كلها على المحتاجين من خلال الجمعيات والبلديات والأفراد، لذلك سيتم بيع القالب بسعر الكلفة فقط وأكد ” إن قوالب الحلوى هي من صنع باتيسري تستوفي كل الشروط الصحية المحددة من قبل وزارة الصحة وبأفضل المواد وأطيبها، لذا نشجعكم على المشاركة، وبكعكة تشكل جزءا من فوز لبنان على الصين بأطول كعكة ميلادية.”