بوركينا فاسو تؤكد مقتل مواطن كندي مختطف

أكدت وزارة الأمن في بوركينا فاسو أن المواطن الكندي الذي اختطف في البلاد الثلاثاء الماضي، عثر عليه ميتا، وفقا لما نقلته وكالة “رويترز” عن المتحدث باسم الوزارة.

وسبق أن قال وزير الأمن في بوركينا فاسو كليمنت ساوادوغو إن المواطن الكندي اختطف من قبل مسلحين مجهولين، شمالي البلاد بالقرب من الحدود مع النيجر عند موقع للتعدين تابع لشركة “بروغرس مينيرالز” الكندية لاستخراج الثروات الباطنية التي يعمل فيها.

وذكرت وسائل إعلام كندية أن المخطوف اسمه كيرك وودمان.

ويأتي ذلك بعد اختفاء مواطنة كندية ورجل إيطالي في البلاد مطلع الشهر الجاري.

وتفاقم الوضع بشكل حاد في عدد من مناطق بوركينا فاسو، متأثرا بالحالة في مالي المجاورة، حيث كثفت جماعات مسلحة متشددة أنشطتها في شمال ووسط البلاد.

وقد أعلن رئيس بوركينا فاسو، روك كارك كريستيان كابوري، يوم 31 كانون الاول الماضي، حالة الطوارئ في المناطق الشرقية والشمالية للبلاد بسبب تفشي التهديد الإرهابي.