كيف يهدد “بريكست” ريال مدريد؟

قد يؤثر خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق على عالم كرة القدم، وعلى رأسها بطل أوروبا ريال مدريد الإسباني، الذي قد يواجه مشكلة كبيرة مع “بريكست”.

وبحسب صحيفة “أس” الإسبانية، سيؤثر “بريكست” من دون اتفاق على وضع الرياضيين البريطانيين في إسبانيا، وقد يكون أبرزهم الويلزي غاريث بيل، نجم ريال مدريد، كما سيوثّر الخروج على نحو 800 ألف بريطاني يقيمون في إسبانيا.

ووفقًا لقوانين الدوري الإسباني، يستطيع كل فريق يشارك في الدوري تسجيل 3 لاعبين فقط من خارج الاتحاد الأوروبي، ومع تأكيد “بريكست” من دون اتفاق أوروبي، سيصبح بيل رابع لاعب غير أوروبي في التشكيلة.

ويلعب مع ريال مدريد حاليًا 3 لاعبين بجوازات غير أوروبية، وهم البرازيليان كاسيميرو وفينيسيوس جونيور، والأوروغواياني فيديريكو فالفيردي.

وتقول الصحيفة إن مفتاح القضية الشائكة قد يكون البرازيلي كاسيميرو، الذي بدأ إجراءات الحصول على الجنسية الإسبانية الصيف الماضي، لكنه لم يحصل على الموافقة حتى الآن.

وأشارت “أس” إلى أن إجراءات كاسيميرو للحصول على الجنسية قد تحدد القرار المفصلي بشأن بقاء النجوم في العاصمة الإسبانية من عدمه.

يذكر أن عددًا من اللاعبين غير الأوروبيين في ريال مدريد، مثل البرازيلي مارسيلو والكوستاريكي كيلور نافاس، حاصلون على الجنسية الإسبانية بحكم إقامتهم الطويلة في البلاد.