الحجار: نتمنى أن تنجح القمة بمضمونها بعدما فشلت في الشكل

تمنى عضو كتلة “المستقبل” النائب محمد الحجار أن “تنجح القمة الاقتصادية بمضمونها بعدما فشلت في الشكل، وردّ سبب ضعف مستوى التمثيل إلى الظروف التي رافقت الدعوة وأهمها إنزال العلم الليبي ووضع علم آخر في محيط انعقاد القمة”.

وأضاف، في حديث لإذاعة “لبنان الحر”: “بحسرة أقول إن هذا العهد ضرب في ثلاثة مواقع حتى اليوم، الأول التأخر في تشكيل الحكومة بعد سبعة أشهر لأن هناك أطرافا تريد فرض أعراف، على الرغم من أن الرئيس عون اعتبرها حكومة العهد الأولى. أما الثاني، فالمشاكل التي سبقت القمة إن في رغبة البعض بدعوة سوريا التي كانت قد أخرجت من الجامعة العربية أو لناحية دعوة ليبيا والأمر الثالث يكمن في الإساءات والدعوات التي سعت إلى إسقاط هيبة الدولة”.