إحالة قضية مستشفى الفنار إلى التحقيق

يبدأ المدعي العام المالي القاضي علي إبراهيم الاثنين التحقيقات في قضية مستشفى الفنار للأمراض النفسية والعقلية في منطقة المصيلح، على خلفية الأوضاع المزرية التي يعاني منها المرضى والمتعلقة بنقص الأدوية والنظافة وسوء الأمن الغذائي وانقطاع المياه.

وكان وزير الصحة الدكتور جميل جبق قد طلب إقفال المستشفى ونقل المرضى إلى مستشفيات أخرى، تحت رعاية وزارة الصحة وبالاتفاق مع الجمعيات المدنية والطبية المعنية.

ويشار إلى أن المستشفى شيد في العام 1962 وهو يستقبل نحو 200 مريض.