أهالي البلدات المجاورة لمرج بسري: لإخراج معدات العمل وإلا!

أعلنت لجنة أهالي وسكان القرى والبلدات المجاورة لمرج بسري أن “الأهالي في قضاءي الشوف وجزين يرفضون ما يتم من مجلس الإنماء والإعمار والمتعهد في بدء العمل وإقفال المنطقة بالبوابات والحرس وذلك تحضيرا لتنفيذ المشروع من دون الاكتراث لاعتراضات الأهالي حول المخاطر الكبيرة والضرر الذي سيلحق بالطبيعة والقرى السكنية”.

وأضافت اللجنة، في بيان: “قد بدأ المتعهِد بالدخول إلى العقارات ووضع الآليات وتنفيذ بعض أعمال الجرف في الأملاك الخاصة قبل تسديد كامل حقوق المالكين وتحديدا قيمة التعويضات المحكوم بها بموجب قرارات صادرة عن لجان الاستملاك، معرقلا حركة دخولهم وخروجهم إلى أراضيهم حتى افتعال المشاكل معهم”.

وطلبت من المتعهد “إخراج معداته من العقارات وفتح البوابات أمام المالكين والأهالي كافة، نظرا إلى حالة الغضب التي تعم صفوف الأهالي الذين يعترضون بشكل يومي على الواقع القائم في منطقة بسري وإلا سوف يكون هناك مواقف تصعيدية على الأرض”.