مظاهرات في السودان تزامنًا مع أداء الحكومة الجديدة اليمين

تجمّع عدد من المتظاهرين بأعداد كبيرة في مدينتي الخرطوم وأم درمان بالسودان، قبل أن تلجأ قوات الأمن إلى تفريقهم مستخدمةً الغاز المسيل للدموع. يأتي ذلك تزامنًا مع أداء الحكومة الجديدة برئاسة طاهر إيلا لليمين الدستورية.

يذكر أن حكومة إيلا هي ثالث حكومة للسودان في أقل من عامين ونصف، ويراهن عليها الرئيس عمر البشير لحل الأزمة الاقتصادية التي تشهدها البلاد.

وأفاد شهود عيان بأن عددًا كبيرًا من المتظاهرين خرجوا الخميس إلى شوارع الخرطوم وأم درمان، تزامنًا مع أداء الحكومة الجديدة اليمين الدستورية، وفق ما نقلت “فرانس 24”.

وهتف المتظاهرون “حرية، سلام وعدالة”، في حين سارعت قوات الأمن إلى التدخل لتفريق المتظاهرين مستخدمةً الغاز المسيل للدموع.