IMLebanon

طارت الحكومة… وبقيت “زين” و”أوراسكوم”

  لنُهمل كل المواعيد التي ضربها وزير الاتصالات المستقيل طلال حواط لاسترداد إدارة قطاع الخلوي من الشركتين المشغّلتين “زين” و”أوراسكوم”، ولنتجاوز كل الاجراءات التي اتخذت في هذا الصدد أو كانت قيد التنفيذ… ثمة خلاصة جلية إلى الآن: طارت الحكومة ومعها حواط، وصمدت “زين” و”أوراسكوم”! مضى أكثر من شهرين على اعلان وزير الاتصالات أسماء المرشحين لتولي… اقرأ المزيد

200 مبنى تراثي وآلاف الأبنية القديمة دقّت ساعة حقيقتها

  الهروب إلى البيع حلّ بكلفة باهظة   إنقشاع الغبار المتعالي من هول الانفجار، تكشّف على عشرات من الاسئلة القديمة الجديدة عن مصير الأبنية العتيقة والأثرية في بيروت. المخاوف تتركز على توافق المصالح بين بعض السماسرة العقاريين مع أصحاب الابنية التراثية المحتاجة إلى ترميم، ومالكي العقارات المؤجرة بحسب قانون الايجارات القديم.   منذ سنوات طويلة… اقرأ المزيد

إنفجار المرفأ… كلفة إعادة الإعمار 30 مليار دولار

  تتكشف يوماً بعد آخر الاكلاف الباهظة لإعادة إعمار ما سببته جريمة انفجار المرفأ. عاصفة الغبار وتطاير مواد البناء وردم الممتلكات تحت آلاف الأطنان من الأنقاض، أخفت لأيام الكلفة الحقيقية للكارثة. التقديرات الأولية افتتحت على 500 مليون دولار، قبل أن يرفعها محافظ مدينة بيروت إلى رقم يتراوح بين 3 و5 مليارات دولار، ومن ثم قفزت… اقرأ المزيد

“الفراعنة” يخشون فقدان لبنان قدرته على التنفّس

  “الأوكسجين المصري”: بيروت عربية… دعم للحريري وفيتو على “حزب الله” وباسيل لم تكن زيارة وزير الخارجية المصري سامح شكري إلى لبنان عادية. كان واضحاً أن الرجل تقصّد نقل رسائل “بالجملة” للقوى السياسية اللبنانية. تبدأ من اختيار السفير المصري ياسر علوي “بيت الوسط” للاعلان عن المساعدات المصرية ولا تنتهي بزيارة شكري التي رسمت النظرة المصرية… اقرأ المزيد

“لقاح” لموسكو وطهران

  يشبه جواد ظريف، الحامل إلينا رسالة “محبة ودعم” بعد جريمة تفجير بيروت، “لقاح الكورونا” الذي احتفل الرئيس بوتين بتوصّل بلاده إليه بنجاح منقطع النظير. كلاهما رائع ولذيذ لدرجة تُصعّب على الساذج التصديق، ويخشى معها صاحب الفطنة والخبرة الوقوع في براثن التجريب.   ملَّ اللبنانيون “رسائل” طهران التي تنهال عليهم منذ عقود ويطمحون الى صفحة… اقرأ المزيد

غموض التحقيقات وأثمان فرضية الهجوم

  باتت التطورات السياسية المحيطة بتأليف الحكومة الجديدة وتلك المحيطة بالتحقيق في انفجار المرفأ الكارثي والتدفق الدولي على لبنان، تطرح أسئلة كبرى حول ما إذا كان البلد المنكوب تحول إلى ساحة ليس فقط للصراع الدولي بل أيضاً للتوافقات الخارجية الظرفية.   فالأضداد يتجاورون في التعاطي الإنساني مع مأساة لبنان، ويتوزعون الإغاثة السخية واعدين بالمزيد، لكن… اقرأ المزيد