يقال   

 

إن زوار موسكو نقلوا امتعاضاً من محاولة إخضاع الدولة اللبنانية تحت تأثير ما يُسمّى «انتصار النظام السوري»، لا سيّما وأن وزير الخارجية سيرغي لافروف كان قد أكد علناً أنه لولا تدخّل روسيا لكان سقط هذا النظام «في أسبوعين».