أسرار الآلهة   

 

تجددت الحملات بين القيادات الدرزية وخصوصاً من خلال تغريدتي كل من الوزير طلال ارسلان والوزير السابق وئام وهاب اللتين حملتا انتقادات واضحة للنائب السابق وليد جنبلاط على خلفيات درزية – درزية وتعيينات ادارية والعلاقة مع دمشق، ومن المتوقع أن يزور ارسلان الجاهلية الأحد المقبل.

يستدل مما ظهر خلال فترة الأعياد حجم التنسيق واللقاءات بين التقدمي الاشتراكي و”القوات اللبنانية” في مناطق الجبل، من خلال زيارات المعايدة والتنسيق في شؤون القرى والبلدات وشجونها.

بعد وقف الحملات عبر وسائل التواصل الاجتماعي بين مناصريهما يعمل “حزب الله” و”التيار الوطني الحر” على احياء ذكرى ورقة التفاهم بلقاءات وزيارات تبعد شبح الانفصال بين الفريقين.