مقدمة نشرة أخبار الـ “mtv” المسائية ليوم الأربعاء 07/11/2018

لا غالب ولا مغلوب في الولايات المتحدة الاميركية، الجمهوريون حافظوا على الاغلبية في مجلس الشيوخ في حين تمكن الديمقراطيون من انتزاع الاغلبية في مجلس النواب، النتيجة وإن كانت مخيبة بعض الشيء للرئيس ترامب لكنها ترسم نوعا من التوازن الدقيق داخل دوائر القرار في أميركا.

بعكس المشهد في اميركا فإن في لبنان من يحاول ان يكون هناك غالب ومغلوب، العنوان العلني المطروح للمعركة تمثيل نواب سنة الثامن من اذار في الحكومة، لكنها في الوقائع والنتائج معركة اضعاف لرئيس الحكومة ومعركة تضييق على رئيس الجمهورية.

يؤكد المعطى المذكور التصريحات والبيانات الصادرة عن لقاء سنة الثامن من اذار اليوم، فالنائب عبدالرحيم مراد وضع رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة المكلف والبطريرك الماروني ومفتي الجمهورية في خانة واحدة، طالبا منهم ان ينظروا بعينين الى الواقع الحكومي لا بعين واحدة، كما انتقد مراد رئيس الجمهورية متسائلا كيف لا يطبق على السنة ما حارب من أجل تطبيقه على الدروز، ملمحا بذلك الى المعركة التي خاضها رئيس الجمهورية تحت عنوان الميثاقية، وفي ظل المعركة السياسية الحكومية معركة الحكومة مع اصحاب المولدات مستمرة والدولة تحاول استعادة هيبة فقدتها بعد عتمة الساعتين أمس، ووسط العتمة علامة مضيئة، الـ mtv تحتفل بعيدها السابع والعشرين مؤكدة أنها الأولى في عالم التلفزيون في لبنان.