مقدمة نشرة أخبار “تلفزيون لبنان” المسائية ليوم الأربعاء 05/12/2018

برز كلام صادم عن حكومة من ستة وثلاثين وزيرا أطلق فكرته نائب رئيس المجلس النيابي إيلي الفرزلي غير أن الواقع والثابت هو أن هناك طرحا لحكومة من اثنين وثلاثين وزيرا والهدف منع حصول أي طرف على الثلث المعطل أو الضامن غير أن الرئيس سعد الحريري على موقفه من حكومة الثلاث عشرات. وتؤكد محافل سياسية على ضرورة تأليف الحكومة في أسرع وقت لسببين مهمين:

– الأول: الوضع الإقتصادي والإجتماعي الضاغط.
– الثاني: التهديدات الإسرائيلية في أسابيع من درع الشمال انطلاقا من رواية الأنفاق الحدودية.

وقد لفت الرئيس نبيه بري الى أن إسرائيل لم تقدم في إجتماعات الناقورة دلائل على حفر حزب الله الأنفاق من الأراضي اللبنانية الى شمال فلسطين المحتلة.

وفي الشأن الحكومي شدد لقاء الأربعاء النيابي على التمسك بتأكيد الرئيس بري على أهمية الإسراع في تشكيل الحكومة.

هذا الموقف أعلنه أيضا تكتل لبنان القوي فيما شدد الحزب التقدمي الإشتراكي على ضرورات الحوار الشامل بين جميع الأطراف وسط إعراب المطارنة الموارنة عن قلقهم.

ويطلق الرئيس الحريري بعد ظهر غد مواقف لدى إفتتاحه معرض الكتاب العربي والدولي. ويعتزم الرئيس الحريري زيارة كل من باريس ولندن على رأس وفد إقتصادي استثماري في عداده حاكم مصرف لبنان رياض سلامة.

وفي القصر الجمهوري اكد رئيس الجمهورية ان لا احد قادر على ايقاف مسيرة مكافحة الفساد وستستمر بزخم على رغم العوائق التي ترفع بوجهها.

وفي الخارج تنعقد في الرياض بعد ثلاثة أيام القمة الخليجية التي دعت إليها دولة قطر أيضا.

نبقى في جنوب لبنان وحرب الأنفاق المزعومة. اذن قوات الاحتلال تواصل الحفر مقابل كفركلا، وموسكو تأمل بالا تنتهك اسرائيل القرارات الدولية اثناء عمليتها العسكرية عند الحدود مع لبنان.