• Subscribe to newsletter

حكيم: ما قام به وزير الاقتصاد عمليةٌ استعراضية

 

بعد اعلان وزير الاقتصاد والتجارة رائد خوري القيام باجراءات طردِ مدير الإهراءات في مرفأ بيروت وخمسة موظفين في الملاك الرسمي، تساءلَ الوزير السابق الان حكيم: «هل هي صدفة أنّ كلّ المطرودين مِن قبَل الوزير هم كتائبيّون»؟ وقال لصحيفة «الجمهورية»: «ما جرى لم يكن خطوةً في اتّجاه الإصلاح، ولو كان كذلك لَما اعترَضنا. لكنّ طرد 6 موظّفين في الملاك الرسمي، وتعريضَهم مع عائلاتهم لصعوبات اجتماعية، من دون أسباب مُقنِعة، عملٌ خطير، ومِن حقّنا أن نسألَ لماذا لم تتَّبع الاجراءات القانونية التي ينصّ عليها قانون العمل. وأين دورُ التفتيش المركزي في ملفٍّ من هذا النوع»؟ واعتبَر أنّ ما قام به خلفُه في الوزارة عمليةٌ استعراضية لا تخلو من الانتقام السياسي.