• Subscribe to newsletter

كوريا الشمالية تعد بتسريع برامجها العسكرية رغم العقوبات

 

وعدت كوريا الشمالية بتسريع برامجها العسكرية المحظورة ردا على العقوبات “الشريرة” التي فرضها مجلس الامن الدولي بعد التجربة النووية السادسة التي اجرتها بيونغ يانغ.

وقالت وزارة الخارجية الكورية الشمالية في بيان نشرته وكالة الانباء الكورية المركزية: “إن تبني قرار آخر حول عقوبات غير شرعي وشرير قادته الولايات المتحدة كان فرصة لتأكيد ان الطريق الذي اختارته جمهورية كوريا الديموقراطية الشعبية كان صحيحا بالمطلق”.

واضاف البيان: “جمهورية كوريا الديموقراطية الشعبية ستضاعف جهودها لزيادة قوتها للحفاظ على سيادة البلاد وحقها في الوجود”.

وفرض مجلس الامن الدولي بالاجماع مجموعة ثامنة من العقوبات لدفع بيونغ يانغ الى التخلي عن برنامجيها النووي والبالستي.

ودانت كوريا الشمالية امس العقوبات الاخيرة التي وصفتها ب”الخبيثة”، محذرة من أنها “ستلحق بواشنطن أشد الألم الذي لم تعرفه ابدا في تاريخها”.