• Subscribe to newsletter

كاغ في “مؤسّسة رينه معوّض”… وتشيد بدورها

زارت وزيرة التجارة الدولية والتعاون الإنمائي الهولندية سيغريد كاغ، يرافقها المدير التنفيذي لـ”مؤسسة رينه معوض” النائب ميشال معوّض ومؤسس شركة “ضاهر للأغذية” النائب ميشال ضاهر والسفير الهولندي في لبنان يان والتمانز، حرم “مؤسسة رينه معوض” في مجدليا.

واطلع الوفد على نشاطات المؤسسة حيث قدم المدير العام لـ”مؤسسة رينه معوض” نبيل معوض نبذة عن تاريخ المؤسسة والمشاريع التي تقوم بها، بالإضافة إلى الأهداف التي تسعى إلى تحقيقها، كما جرى عرض مفصّل عن مشروع “تنمية زراعة البطاطا والخضار الورقية لتحسين سبل العيش في المجتمعات المحلية” الممول من سفارة هولندا في لبنان بالتعاون مع مصلحة الأبحاث العلمية الزراعية في العبدة – عكار، حيث نجحت مؤسسة رينه معوض من خلال هذا المشروع في إدخال البطاطا اللبنانية للمرّة الأولى إلى أسواق الاتحاد الأوروبي.

وكانت كلمة ترحيبية لمعوض، أكد من خلالها أن “مؤسسة رينه معوض” تسعى عبر هذا المشروع إلى تأسيس نهج جديد، إذ إن هذه التجربة النموذجية الناجحة بتصدير البطاطا اللبنانية إلى دول الاتحاد الأوروبي ساهمت في خلق نموذج اقتصادي زراعي جديد داخل أسواق جديدة، كما ساهمت في فتح آفاق جديدة للمزارع اللبناني.

وأعرب معوض عن فخره لنجاح هذا المشروع، شاكرا الجهود التي بذلتها السفارة الهولندية في لبنان في سبيل إنجاحه.

ومن جهتها، أبدت الوزيرة كاغ سعادتها بالنجاح الذي أحرزته “مؤسسة رينه معوض”، مثنيةً على العمل الإنمائي الذي تقوم به المؤسسة والنظرة الإنمائية التي تملكها.

وشددت كاغ على أهمية مشروع تصدير البطاطا لما له من تأثير على الاقتصاد اللبناني، مؤكدةً دوام دعم المملكة الهولندية للبنان واقتصاده.

وأضافت: “هذه ليست سوى البداية، على أمل أن تجمعنا مشاريع أخرى في المستقبل”.

إلى ذلك، استلم المزارعون شيكات من قبل الضاهر، وذلك مقابل بيعهم المحصول الزراعي لشركته “ماستر تشيبس” بموجب عقد مسبق كان قد تم إبرامه بينهم وبين الشركة التي يملكها الضاهر. وتأتي هذه المبادرة في سياق المشروع نفسه الذي يعنى بتنمية زراعة البطاطا والخضار الورقية لتحسين سبل العيش في المجتمعات المحلية.

وتهدف هذه المبادرة التي أطلقتها “مؤسسة رينه معوض” إلى ضمان حقوق المزارعين من خلال تأمين تصريف إنتاجهم الزراعي بأسعار يتم تحديدها مسبقًا، توفّر عليهم عناء التأثر بأسعار السوق التي غالبا ما تكون غير وافية.

وفي الختام تذوّق الحاضرون البطاطا، من ثم جرى حفل غداء للمناسبة.